حقائق لا بد من طرحها حول أكتشاف “الماء” في المريخ.

۞ ليس كل سائل هو ماء, فناسا حتى هذه اللحظة لم تؤكد هذا تجريبياً وكل ما ذكر هو من خلال المراقبة والملاحظة Observation أي من خلال تحليل الصور ومراعاة درجة الحرارة الموجودة على كوكب المريخ تبعاً للفصل الحالي هناك, فالمريخ لديه فصول ومن خلال الملاحظة تبين لهم أن تلك الظلال التى حيرتهم دائما تتغير وتتقلص وتتمدد حسب فترات زمنية معينة ما هي إلا سوائل حقيقية, أما المركبة التى أرسلت للمريخ فقد حطت بمكان بعيد قليلاً عن الأماكن التى من المفترض لها ان تحوي ماء وتبعد عنها مسافة خمسين كلم وهذا يتطلب للمركبة رحلة تصل إلى عام تقريبا لو أعتمدنا سرعة المركبة والتى تقدر بي 150 م في اليوم الواحد أما السبب الثاني وهو الأكثر غرابة ويدل على البعد الكبير لعقول هؤلاء العلماء في التفكير, فوصول مركبة أرضية لكوكب المريخ تبحث في الماء الموجود على المريخ قد يسبب أنتقال بكتيريا (من كوكب الأرض) من المركبة للمريخ والذي قد يؤدي إلى حدوث تلوث غير معلوم النتائج لهذا فرحلة مثل هذه تحتاج تجهيز آخر للمركبة بحيث تعقم المركبة بطريقة تضمن عدم أنتقال أي بكتيريا للمريخ.

۞ ناسا لم تكن المكتشف الحقيقي للسائل الموجود, #Lujendra_Ojha شاب نيبيالي عمره 21 سنة أكتشف الأمر قبل خمس سنوات ونشر أبحاثه حول هذا الموضوع ولديه مقابلات كثيرة حول هذا الأمر وكما قلنا مسبقاً كلها تحليلات وتوقعات مبنية على الصور الملتقطة للمريخ.

۞ آخيرا أكتشاف وجود ماء على المريخ يعني أمور كثيرة, من أين أتى الماء إذا لم يكن هناك لا رعد ولابرق ولا أمطار, وجود الماء يعني وجود الحياة فالماء تعني بكتيريا والبكتيريا تعني ديدان والخ . . . والسؤال الآخير ماذا لو أتبعنا الماء ودخلنا في العمق أكثر, ماذا سوف نجد ياترى ؟

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s